أنونيموس تقصف أكثر من 800 حساب تويتر تابع لمساندي داعش

أعربت المجموعة الشهيرة أنونيموس عن تبنيها لعملية إختراق ما يقرب عن 800 حساب تويتر تابع لجهات تساند الجبهة الإرهابية داعش ، وما يزيد كذالك عن 12 صفحة على الفيسبوك وذلك في خضم العملية التي أطلقتها المجموعة تحت #Opisis

وجاء هذا الهجوم مباشرة بعد الحادث الذي وقع في فرنسا بخصوص شارلي إيبدو ، بعدها مباشرة أعلنت أنونيموس عن استهدافها لكل الجهات الداعمة لتنظيم داعش وبالتالي شن العديد من الهجمات القوية بحيث إستطاعت المجموعة كذلك إختراق ما يناهز 50 بريد إلكتروني لجبهات مساندة للنظام .

أنونيموس قامت كذلك بنشر شريط تبين فيه السبب وراء هذا الهجوم المستهدف ، تحت جملة معبرة جاء فيها 
“We Are: Muslims, Christians, Jews… You will be treated like a virus, and we are the cure. We own the Internet.”
يمكنكم مشاهدة الشريط المسجل من طرف المجموعة : 

بقلم

محمد لحلو

المدير التقني لمدونة مجتمع الأمن المعلوماتي مدون ومغرد حول مجال الأمن المعلوماتي والحماية الإلكترونية ! مهتم بكل جديد حول المجال الأمني بصفة خاصة والتقني بصفة عامة من مواليد مدينة فاس المغرب .

2016 © جميع الحقوق محفوظة
تطوير : عدنان المجدوبي