مدير FBI : لا نستطيع منع تجنيد "داعش" للأمريكيين عبر وسائل الإتصال والأنترنت

وقال كومي بأنه أصبح واضحا بشكل متزايد بأن الأمريكيين ينجذبون تجاه التنظيمات المتطرفة من خلال الانخراط مع "داعش" عبر الانترنت، ولكنه أبلغ الصحفيين "أننا لا نملك القدرة التي نحتاجها" من أجل الحفاظ على "العقول المضطربة" في الداخل
وأوضح كومي بأن "داعش" يزيد من تواصله مع الأمريكيين عبر تطبيقات الهاتف، وهو أمر يجعل من فك التشفير بالنسبة لـFBI مسألة صعبة وشرح بأن هناك توازنا ما بين الرغبة في اعتراض الاتصالات والقلق من المتزايد بشأن الخصوصية "إنها مشكلة في الحقيقة، مشكلة صعبة، ولكن التعارض بين أهمية الخصوصية والأمن العام مهمة بما يكفي لكي نجد طريقة لحلها."

وكان مدير الـFBI قال في وقت سابق بأن تلك التطبيقات الهاتفية تذكر المؤيدين المحتملين بشكل دائم بشن هجمات. ويعتقد بأن أحد الذين شنوا هجوما في تكساس على معرض للرسوم الكرتونية للنبي محمد قد استخدم "تويتر" للتواصل مع "داعش"

بقلم

محمد لحلو

المدير التقني لمدونة مجتمع الأمن المعلوماتي مدون ومغرد حول مجال الأمن المعلوماتي والحماية الإلكترونية ! مهتم بكل جديد حول المجال الأمني بصفة خاصة والتقني بصفة عامة من مواليد مدينة فاس المغرب .

2016 © جميع الحقوق محفوظة
تطوير : عدنان المجدوبي